Moodle4arabs

كيف تحكم على مقرر مفتوح بأنه ذو جودة عالية؟

0 174

الحكم على جودة المقررات المفتوحة واسعة الإنتشار من المواضيع الجدلية في الوقت الحالي، حيث يبقى سؤال بأي عدسة يمكننا اختبار هذه المقررات ؟ بلا إجابة. بدورنا وبعد  دراسة الكثير من الحالات ومقارنة بعض النتائج وخوض تجربة التدريس المفتوح ، نلخص أفضل المعايير التي تساعدك في الحكم على مدى جودة المقررات الإلكترونية المفتوحة:

  1. القدرات العلميّة للمحاضر: امتلاك الخبرة العلميّة والعملية في موضوع المقرر شيء ضروري للحصول على مقرر ذو جودة. وهذه القدرات لا تكون بالضرورة من خلال الشهادات العلمية العالية إنمّا بامتلاك المهارة المطلوبة.
  2. المهارات التدريسيّة للمحاضر: القدرة على ايصال المعلومة والإجتهاد في مساعدة الطالب تساهمان قي زيادة جودة المقرر.
  3. عدد الملتحقين بالمقرر: كلما زاد عدد الملتحقين بالمقرر المفتوح  دلّ ذلك على جودة المحتوى وكفايته، وأيضًا دلّ على المستوى العالي لقدرات المحاضر التدريسيّة والعلمية.
  4. . نسبة إكمال المقرر: من الطبيعي أن تكون نسبة إنجاز الطلاب في المقرر ونجاحهم دليل على جودته، حيث ذلك مؤشر على فهم الطالب واستيعابه وبالتالي اجتيازه أنشطة واختبارات المقرر بنجاح.
  5. التغذية الراجعة من الطلاب وردود فعلهم: من الضروري أن يؤمن المحاضر بأنّ الطالب هو محور العملية التدريسيّة وهو المرجع الأساسي في تقييمها حيث أن نتاجها يقع على عاتقه، وبالتالي حكم الطالب والتغذية الراجعة منه لمقرر ما دليل على جودة المقرر أو عدمها.
  6. هيكلة المقرر وتصميمه: تنظيم المقرر وشكله ميزة تساعد في إظهار جودة محتواه، لأنّ التنظيم الجيّد يساعد على تسلسل أفكار الطالب وانتقاله من مستوى لآخر أثناء دراسته، كما يساعد في تسهيل الوصول لكافة المحتويات منذ لحظة بدء المقرر.
  7. جودة المحتوى التي يتم مراجعتها من قبل خبراء (مدرس المقرر): المحتوى الجيد والمتناسب مع الخلفيات التعليمية المتنوعة للملتحقين بـ المقررات المفتوحة ضرورة ملّحة ليكون المقرر ذو جودة.
  8. تبني المقرر المفتوح من قبل جامعة ما وتطبيق الصفوف التعليمية المدمجة: دمج محتوى مقرر مفتوح مع عملية التدريس الصفي في الجامعات ونجاح عملية الدمج في الرفع من مستوى الطلاب يرفع من جودة وموثوقية المقرر الإلكتروني المفتوح.
  9. احتواء المقرر الإلكتروني المفتوح على العناصر التي تجعله أكثر إنسانية: تمّ ذكر هذه العناصر في مقالة خاصة، وهي عناصر تقرّب المقر الإلكتروني الذي يدرس عن بعد وبدون مقابلة المدرس أكثر إنسانية وواقعية.
  10. احتواء المقرر الإلكتروني المفتوح على العناصر التالية، والتي سيتم شرحها في مدونات لاحقة:
    active learning, the self-pacing, the instant feedback, the gamification, and the peer learning
تعليقات
error: شكراً لك. للنسخ تواصل معنا